Warning: Invalid argument supplied for foreach() in [path]/includes/class_postbit_alt.php(474) : eval()'d code on line 2

Warning: Invalid argument supplied for foreach() in [path]/includes/class_postbit_alt.php(474) : eval()'d code on line 2

Warning: Invalid argument supplied for foreach() in [path]/includes/class_postbit_alt.php(474) : eval()'d code on line 2

Warning: Invalid argument supplied for foreach() in [path]/includes/class_postbit_alt.php(474) : eval()'d code on line 2

Warning: Invalid argument supplied for foreach() in [path]/includes/class_postbit_alt.php(474) : eval()'d code on line 2

Warning: Invalid argument supplied for foreach() in [path]/includes/class_postbit_alt.php(474) : eval()'d code on line 2

Warning: Cannot modify header information - headers already sent by (output started at [path]/includes/class_core.php:3283) in [path]/external.php on line 865

Warning: Cannot modify header information - headers already sent by (output started at [path]/includes/class_core.php:3283) in [path]/external.php on line 865

Warning: Cannot modify header information - headers already sent by (output started at [path]/includes/class_core.php:3283) in [path]/external.php on line 865

Warning: Cannot modify header information - headers already sent by (output started at [path]/includes/class_core.php:3283) in [path]/external.php on line 865

Warning: Cannot modify header information - headers already sent by (output started at [path]/includes/class_core.php:3283) in [path]/external.php on line 865
منتديات أشواق الجنة - مُنتَدى الإفتاء http://ashwakaljana.com/vb/ يَختَصٌّ بفتاوَى عُلَماءِ أهلِ السُّنّة والجَماعَة فَقط ar Mon, 29 Aug 2016 07:02:53 GMT vBulletin 60 http://ashwakaljana.com/vb/tl4s_Islamic/misc/rss.jpg منتديات أشواق الجنة - مُنتَدى الإفتاء http://ashwakaljana.com/vb/ حكم تبديل ثياب الإحرام في اليوم الثامن والتاسع والعاشر http://ashwakaljana.com/vb/showthread.php?t=32149&goto=newpost Fri, 26 Aug 2016 23:05:25 GMT سؤال: *تقول: ما حكم تبديل ثياب الإحرام في اليوم الثامن والتاسع والعاشر قبل التحلل من الإحرام؛ لأن بعض الناس يقول: لا يبدل الحاج ملابسه أبدًا حتى... سؤال:
تقول: ما حكم تبديل ثياب الإحرام في اليوم الثامن والتاسع والعاشر قبل التحلل من الإحرام؛ لأن بعض الناس يقول: لا يبدل الحاج ملابسه أبدًا حتى اليوم العاشر يوم العيد، وذلك بعد الرمي والطواف والحلق والتقصير، وعند ذلك يحصل التحلل، فيبدل. فهل يعقل أن يبقى الحاج بملابسه ثلاثَ ليالٍ؟ هل هذا الكلام صحيح؟ أفتونا مأجورين، جزاكم الله خيرًا.



الجواب:
هذه تسأل عن تبديل ملابس الإحرام، لا مانع من تغيير الملابس،سواء كان حاج ذكرًا أو أنثى، فإذا احتاج إلى تنظيف أو أراد تغييره بأثقل منه إذا كان الجو باردًا أو أخف منه إذا كان الجو حارًّا، المقصود أنه إذا أراد تغييره لأي بسبب من الأسباب فلا مانع من ذلك، ويستصحب الممنوع فلا يلبسه. يقول: إنه إذا غيّر إحرامه يعدل عنه إلى غيره كالثوب أو ما أشبه ذلك، لا، يرجع إلى الإزار والرداء لو كان رجلًا ، أمَّا المرأة فتلبس ما أبيح لها على ألا تنتقب ولا تلبس الخفين، حينئذ لها أن تغيره أكثر من مرة لا مانع من ذلك.
مقدم البرنامج: ما له علاقة بهذا يا شيخ من الاغتسال ونحوه
لا مانع أيضًا من الاغتسال، ولا مانع من التنظف على ألا يأخذ شَعرًا أو ظفرًا، ولا يدلك شعر رأسه دلكًا يسقط معه شعر .


المصدر: برنامج فتاوى نور على الدرب، الحلقة الحادية والعشرون، 12/1/1432.


الشيخ عبد الكريم الخضير
]]>
مُنتَدى الإفتاء الجُمان http://ashwakaljana.com/vb/showthread.php?t=32149
اغتسال المُحرم ووضعه مزيل عرق http://ashwakaljana.com/vb/showthread.php?t=32148&goto=newpost Fri, 26 Aug 2016 23:03:07 GMT سؤال: *هل للمُحرم أن يغتسل وأن يضع مزيل العرق؟ أكرمك الله.* الجواب: *المُحرم له أن يغتسل، وله أن يغسل ثياب الإحرام, وأن يغير ثياب... سؤال:
هل للمُحرم أن يغتسل وأن يضع مزيل العرق؟ أكرمك الله.



الجواب:
المُحرم له أن يغتسل، وله أن يغسل ثياب الإحرام, وأن يغير ثياب الإحرام، وله أن يضع المزيل للعرق في إبطيه ما لم يكن مشتملاً على طِيب، فالمحظور في حقه الطِّيب، وما عدا ذلك لا شيء فيه.
في بعض مُزيلات العرق وغيرها مُركبات، قد يكون فيها شيء من العطور والرائحة النفاذة؟
الجواب: إذا وُجِد الطِّيب حَرم استعماله .


الشيخ عبد الكريم الخضير
]]>
مُنتَدى الإفتاء الجُمان http://ashwakaljana.com/vb/showthread.php?t=32148
هل تجوز قراءة القرآن بدون تجويد، علماً بأنني لا أعرف التجويد؟ http://ashwakaljana.com/vb/showthread.php?t=31979&goto=newpost Fri, 05 Aug 2016 19:25:20 GMT هل تجوز قراءة القرآن بدون تجويد، علماً بأنني لا أعرف التجويد؟ الجواب بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله ، وصلى الله وسلم على رسول...
هل تجوز قراءة القرآن بدون تجويد، علماً بأنني لا أعرف التجويد؟

الجواب
بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله ، وصلى الله وسلم على رسول الله ، وعلى آله وأصحابه ، ومن اهتدى بهداه. أما بعـد: فلا حرج في ذلك والحمد لله، لك أن تقرأ وإن كنت لا تعرف التجويد، إنما التجويد مستحب لمن استطاع ذلك، وتيسر له ذلك؛ لأنه يعطي الحروف حقها، ولأنه يحسن الصوت بالقراءة ، فإذا تيسر ذلك فهو مطلوب، وإن لم يتيسر فلا حرج في ذلك، لقول النبي - صلى الله عليه وسلم - في الحديث الصحيح: (الماهر بالقرآن مع السفرة الكرام البررة ، والذي يقرأ القرآن وهو عليه شاق ويتتعتع فيه له أجران). فهذا من فضل الله - جل وعلا -، أخبر أن له أجران وإن كان يتتعتع ما يحسن القراءة كما ينبغي له أجران؛ لأنه في جهاد، مجاهد لنفسه في قراءة كتاب الله يتدبر ويتعقل ويتعلم حتى يؤدي ما استطاع من القراءة، لكن إذا تيسر لك - أيها الأخ - من يعلمك ويعينك فافعل ذلك حتى تكون القراءة أجود إن شاء الله وأكمل، يقول النبي - صلى الله عليه وسلم - في الحديث الصحيح: (خيركم من تعلم القرآن وعلمه). فخيار الناس هم أهل القرآن الذين يتعلمونه ويعملونه الناس حتى يستفيد الناس ، وحتى يقرؤوه كما ينبغي ، وحتى يعملوا بذلك، والمقصود من التعلم هو العمل، العلم وسيلة فالمقصود هو أن تعمل بطاعة الله ، وأن تدع معصية الله، وأن تقف عند حدود الله، حتى تستحق من الله الثواب الجزيل والعاقبة الحميدة فضلاً منه وإحسانا - سبحانه وتعالى -، ولكن لا يلزمك أن تؤدي القراءة على الطريقة المتبعة عند أهل التجويد، أدها كما يسر الله لك ، والحمد لله.


الموقع الرسمي لسماحة الامام بن باز رحمه الله
]]>
مُنتَدى الإفتاء راحتي في صلاتي http://ashwakaljana.com/vb/showthread.php?t=31979
قراءة الفاتحة لقضاء الحاجة http://ashwakaljana.com/vb/showthread.php?t=31961&goto=newpost Wed, 03 Aug 2016 19:06:37 GMT * قراءة الفاتحة لقضاء الحاجة *** س: قرأت في كتاب ديني أن من كانت له حاجة فليقرأ فاتحة الكتاب أربعين مرة بعد صلاة المغرب حتى يتم القراءة ، وقبل أن...
قراءة الفاتحة لقضاء الحاجة

س: قرأت في كتاب ديني أن من كانت له حاجة فليقرأ فاتحة الكتاب أربعين مرة بعد صلاة المغرب حتى يتم القراءة ، وقبل أن يقوم من مكانه ، فإن حاجته تقضى لا محالة إن شاء الله . أرجو الإفتاء في هذه المقولة هل هي صحيحة ؟


ج:
قراءة الفاتحة أربعين مرة من أجل قضاء الحاجة غير مشروع ، بل ذلك من البدع المحدثة ، وليس صحيحا أن حاجة من قرأها تقضى ، وإنما ذلك من الدعاية لهذه البدعة والتلبيس على العوام .

وبالله التوفيق ، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم .


اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء
]]>
مُنتَدى الإفتاء قدوتي عائشة http://ashwakaljana.com/vb/showthread.php?t=31961
لماذا النساء في النار أكثر من الرجال http://ashwakaljana.com/vb/showthread.php?t=31940&goto=newpost Tue, 02 Aug 2016 00:12:08 GMT *لماذا النساء في النار أكثر من الرجال * لماذا عدد النساء أكبر من عدد الرجال في جهنم ؟ . الحمد لله ثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم... لماذا النساء في النار أكثر من الرجال

لماذا عدد النساء أكبر من عدد الرجال في جهنم ؟ .


الحمد لله ثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم أن النساء هن أكثر أهل النار فعن عِمْرَانَ بْنِ حُصَيْنٍ عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ: (اطَّلَعْتُ فِي الْجَنَّةِ فَرَأَيْتُ أَكْثَرَ أَهْلِهَا الْفُقَرَاءَ وَاطَّلَعْتُ فِي النَّارِ فَرَأَيْتُ أَكْثَرَ أَهْلِهَا النِّسَاء)َ . رواه البخاري 3241 ومسلم 2737 .
أما سبب ذلك فقد سُئل عنه النبي صلى الله عليه وسلم وبَيَّن الجواب :
فعَنْ عَبْد ِاللَّهِ بْنِ عَبَّاسٍ قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( َأُرِيتُ النَّارَ فَلَمْ أَرَ مَنْظَرًا كَالْيَوْمِ قَطُّ أَفْظَعَ وَرَأَيْتُ أَكْثَرَ أَهْلِهَا النِّسَاءَ ) قَالُوا : بِمَ يَا رَسُولَ اللَّهِ؟ قَالَ : ( بِكُفْرِهِنَّ ) قِيلَ : يَكْفُرْنَ بِاللَّهِ ، قَالَ : ( يَكْفُرْنَ الْعَشِيرَ وَيَكْفُرْنَ الإِحْسَانَ لَوْ أَحْسَنْتَ إِلَى إِحْدَاهُنَّ الدَّهْرَ كُلَّهُ ثُمَّ رَأَتْ مِنْكَ شَيْئًا قَالَتْ مَا رَأَيْتُ مِنْكَ خَيْرًا قَطُّ ) رواه البخاري 1052 .
وعَنْ أَبِي سَعِيدٍ الْخُدْرِيِّ قَالَ : خَرَجَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فِي أَضْحَى أَوْ فِطْرٍ إِلَى الْمُصَلَّى فَمَرَّ عَلَى النِّسَاءِ فَقَالَ : ( يَا مَعْشَرَ النِّسَاءِ تَصَدَّقْنَ فَإِنِّي أُرِيتُكُنَّ أَكْثَرَ أَهْلِ النَّارِ ) فَقُلْنَ : وَبِمَ يَا رَسُولَ اللَّهِ ؟ قَالَ: ( تُكْثِرْنَ اللَّعْنَ وَتَكْفُرْنَ الْعَشِير مَا رَأَيْتُ مِنْ نَاقِصَاتِ عَقْلٍ وَدِينٍ أَذْهَبَ لِلُبِّ الرَّجُلِ الْحَازِمِ مِنْ إِحْدَاكُنَّ ) قُلْنَ : وَمَا نُقْصَانُ دِينِنَا وَعَقْلِنَا يَا رَسُولَ اللَّهِ ؟ قَالَ : ( أَلَيْسَ شَهَادَةُ الْمَرْأَةِ مِثْلَ نِصْفِ شَهَادَةِ الرَّجُلِ ) قُلْنَ : بَلَى ، قَالَ : ( فَذَلِكِ مِنْ نُقْصَانِ عَقْلِهَا أَلَيْسَ إِذَا حَاضَتْ لَمْ تُصَلِّ وَلَمْ تَصُمْ ) قُلْن َ: بَلَى ، قَالَ : ( فَذَلِكِ مِنْ نُقْصَانِ دِينِهَا ) رواه البخاري 304 .
وعن جَابِرِ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ قَالَ: شَهِدْتُ مَعَ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ الصَّلاةَ يَوْمَ الْعِيدِ فَبَدَأَ بِالصَّلاةِ قَبْلَ الْخُطْبَةِ بِغَيْرِ أَذَانٍ وَلا إِقَامَةٍ ثُمَّ قَامَ مُتَوَكِّئًا عَلَى بِلالٍ فَأَمَرَ بِتَقْوَى اللَّهِ وَحَثَّ عَلَى طَاعَتِهِ وَوَعَظَ النَّاسَ وَذَكَّرَهُمْ ثُمَّ مَضَى حَتَّى أَتَى النِّسَاءَ فَوَعَظَهُنَّ وَذَكَّرَهُنَّ فَقَالَ : ( تَصَدَّقْنَ فَإِنَّ أَكْثَرَكُنَّ حَطَبُ جَهَنَّمَ ) فَقَامَتِ امْرَأَةٌ مِنْ سِطَةِ النِّسَاءِ سَفْعَاءُ الْخَدَّيْنِ فَقَالَتْ : لِمَ يَا رَسُولَ اللَّهِ ؟ قَالَ : ( لأَنَّكُنَّ تُكْثِرْنَ الشَّكَاةَ وَتَكْفُرْنَ الْعَشِيرَ) قَالَ : فَجَعَلْنَ يَتَصَدَّقْنَ مِنْ حُلِيِّهِنَّ يُلْقِينَ فِي ثَوْبِ بِلالٍ مِنْ أَقْرِطَتِهِنَّ وَخَوَاتِمِهِنَّ . رواه مسلم 885 .
وينبغي على الأخوات المؤمنات اللاتي يعلمن بهذا الحديث أن يكون تصرفهن كتصرف هؤلاء الصحابيات اللاتي لما علمن بهذا عملن من الخير ما يكون بإذن الله سبباً في إبعادهن من أن يدخلن ضمن هؤلاء الأكثر .
فنصيحتنا للأخوات الحرص على التمسك بشعائر الإسلام وفرائضه لاسيما الصلاة والبعد عما حرمه الله سبحانه وتعالى وبخاصة الشرك بصوره المتعددة التي تنتشر في أوساط النساء مثل طلب الحاجات من غير الله وإتيان السحرة والعرافين ونحو ذلك .
نسأل الله أن يبعدنا وجميع إخواننا وأخواتنا عن النار وما قرّب إليها من قول أو عمل .


الإسلام سؤال وجواب
]]>
مُنتَدى الإفتاء الجُمان http://ashwakaljana.com/vb/showthread.php?t=31940
من الأحق بحضانة الطفل، الأم أم الأب؟ http://ashwakaljana.com/vb/showthread.php?t=31917&goto=newpost Sun, 31 Jul 2016 01:48:45 GMT *من الأحق بحضانة الطفل، الأم أم الأب؟* السؤال: تم انفصال ابني عن زوجته في النصف شعبان 1435 ، وله منها طفل، كان عمره سنتان و5أشهر ، ومن ثم تم... من الأحق بحضانة الطفل، الأم أم الأب؟

السؤال:
تم انفصال ابني عن زوجته في النصف شعبان 1435 ، وله منها طفل، كان عمره سنتان و5أشهر ، ومن ثم تم الطلاق قبل شهر ذي الحجة ، والطفل بيننا في البداية معنا طوال الأسبوع وآخره معها ، بناء على طلبها ، ويصرف نفقة ومصاريف دراسة ؛ لأنها تعمل بدوام طويل يحرمها من ابنها فترة طويلة ، وتتركه عند أختها التي تعمل بصالون لحين عودتها ، ثم طلبت أن يكون أول الأسبوع معها فوافق ابني ، لأنها تريد السفر به إجازة فلم يعترض ، الآن وقبل أسبوع وثلاثة أيام غيرت طليقة ابني رأيها ، وقالت : من حقي حضانته ، وآخر الأسبوع فقط يوم الجمعة يأتي لوالده من غير مبيت . الآن ابنه عمره أربع سنوات وثلاثة أشهر ، يعي كل شيء ، يعرف أباه وجدته وجده ، والخوف من أن يؤثر ذلك نفسيا عليه . فهل يجوز قطع الرحم هكذا ؟ أنا متأكدة من نفسيته لعدم رؤية والده وأجداده ، أفيدوني .


الجواب :
الحمد لله
أولا :
المرأة أحق بحضانة طفلها ما لم تتزوج ؛ حتى يبلغ سن التمييز ؛ والطفل في هذه المرحلة من العمر أحوج ما يكون إلى حنان أمه ورعايتها ، وهي أشفق وأقدر من غيرها على ذلك .
وقد قضى النبي صلى الله عليه وسلم بهذا الحكم لها ، كما في حديث عَبْدِ اللَّهِ بْنِ عَمْرٍو رضي الله عنهما : " أَنَّ امْرَأَةً قَالَتْ : يَا رَسُولَ اللَّهِ ، إِنَّ ابْنِي هَذَا : كَانَ بَطْنِي لَهُ وِعَاءً ، وَثَدْيِي لَهُ سِقَاءً ، وَحِجْرِي لَهُ حِوَاءً ، وَإِنَّ أَبَاهُ طَلَّقَنِي ، وَأَرَادَ أَنْ يَنْتَزِعَهُ مِنِّي ، فَقَالَ لَهَا رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : ( أَنْتِ أَحَقُّ بِهِ مَا لَمْ تَنْكِحِي ) " .
رواه أحمد (6707) ، وأبو داود (2276) ، وحسنه الألباني في " صحيح أبي داود " ، وصححه ابن كثير في "إرشاد الفقيه" (2/250) .
وعلى ذلك ؛ فالأصل في حضانة الطفل أن تكون لأمه ما لم تتزوج ، ما دامت تراعي مصلحة الطفل ، وتعليمه دينه ، وتربيته ، وليست تهمله أو تشجعه على الفساد .
قال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله :
" فكلّ من قدّمناه من الأبوين إنّما نقدّمه إذا حصل به مصلحتها – أي البنت - أو اندفعت به مفسدتها .
فأمّا مع وجود فساد أمرها مع أحدهما : فالآخر أولى بها بلا ريب " .
انتهى من " مجموع الفتاوى " (34/131) .
وينظر للفائدة : جواب السؤال رقم : (220089) ، ورقم : (127610).

ثانيا :
لكل من أبوي المحضون إذا افترقا حق رؤية ابنه وزيارته ، وهذا أمر متفق عليه بين الفقهاء ، وتحديد مقدار ذلك على ما يجري به العرف .
والذي يظهر أن تحديد بقائه في بيت أبيه نهار الجمعة من كل أسبوع تحديد جيد ، ما دام بقاؤه عندها لا يُفسده ، ويحسن بكم أن تتراضوا وتتوافقوا على هذا .
وما تخشونه عليه من التأثير النفسي بسبب بعده عن والده ورحِمِه من جهة أبيه ، قد تدّعي أمه مثله في بعده عنها وعن أقاربه من جهتها .
ولسنا ننكر التأثير النفسي حين ينقل الطفل عن بيئته التي عاش بها ، وهذه إحدى الآثار السلبية على الأطفال ، ولا يكاد يخلو منها طلاق ، لكن قرب الطفل من أمه ورعايتها له ، من شأنه أن يعوضه عن ذلك ، في غالب الأحوال .
فإذا بلغ الطفل سبع سنوات فإنه يخير بين أبويه ، ويكون عند من اختاره منهما .
فقد روى أبو داود عن أبي هريرة رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال لغلام اختلف أبواه عليه : (هذا أبوك ، وهذه أمك ؛ فخذ بيد أيهما شئت ) ؛ فأخذ بيد أمه ، فانطلقت به " . وصحح إسناده الألباني في " صحيح أبي داود " (7/47) .
قال ابن قدامة رحمه الله :
" التَّقْدِيمَ فِي الْحَضَانَةِ لِحَقِّ الْوَلَدِ ، فَيُقَدَّمُ مَنْ هُوَ أَشْفَقُ ; لِأَنَّ حَظَّ الْوَلَدِ عِنْدَهُ أَكْثَرُ ، وَاعْتَبَرْنَا الشَّفَقَةَ بِمَظِنَّتِهَا ، إذَا لَمْ يُمْكِنْ اعْتِبَارُهَا بِنَفْسِهَا .
فَإِذَا بَلَغَ الْغُلَامُ حَدًّا يُعْرِبُ عَنْ نَفْسِهِ ، وَيُمَيِّزُ بَيْنَ الْإِكْرَامِ وَضِدِّهِ ، فَمَالَ إلَى أَحَدِ الْأَبَوَيْنِ ، دَلَّ عَلَى أَنَّهُ أَرْفَقُ بِهِ ، وَأَشْفَقُ عَلَيْهِ ، فَقُدِّمَ بِذَلِكَ .
وَقَيَّدْنَاهُ بِالسَّبْعِ ; لِأَنَّهَا أَوَّلُ حَالٍ أَمَرَ الشَّرْعُ فِيهَا بِمُخَاطَبَتِهِ بِالْأَمْرِ بِالصَّلَاةِ ; وَلِأَنَّ الْأُمَّ قُدِّمَتْ فِي حَالِ الصِّغَرِ ، لِحَاجَتِهِ إلَى حَمْلِهِ ، وَمُبَاشَرَةِ خِدْمَتِهِ ، لِأَنَّهَا أَعْرَفُ بِذَلِكَ ، وَأَقْوَمُ بِهِ ، فَإِذَا اسْتَغْنَى عَنْ ذَلِكَ ، تَسَاوَى وَالِدَاهُ ، لَقُرْبِهِمَا مِنْهُ ، فَرَجَّحَ بِاخْتِيَارِهِ " انتهى من " المغني " (8/240) .
وأما إذا تبين أن الأم تهمل ولدها ، أو تقصر في مصلحته ، بسبب طول دوامها ، أو انشغالها عنه : فهذا ينبغي رفعه إلى المحكمة ، لتعيد النظر في أمر حضانته .

والله أعلم .


موقع الإسلام سؤال وجواب
]]>
مُنتَدى الإفتاء الجُمان http://ashwakaljana.com/vb/showthread.php?t=31917